اخبار العالم

علاقات ترامب النسائية تضطر ميلانيا ترامب الي مغادرة البيت الأبيض

خلال شهرين فقط ، اختارت السيدة الأولى للولايات المتحدة الأمريكية ميلانيا ترامب البالغة من العمر 47 عاما، أن تكسر البروتوكول وأن تسافر بمفردها دون زوجها دونالد ترامب رئيس الولايات الأمريكية، وهو ما أرجعته الصحف الأمريكية فى تقاريرها أن هناك تدهورا واضحا فى العلاقة بين الثنائى خاصة بعد تصريحات عارضة البلاى بوى “كارين مكدوجال” التى زعمت أنها كانت على علاقة بالرئيس الأمريكى فى مقابلة مع قناة (سى.إن.إن).

ميلانيا ترامب الي مغادرة البيت الأبيض

وكشف موقع هوليوود لايف الأمريكى أن ميلانيا ترامب غاضبة للغاية مما جعلها تذهب إلى فلوريدا فى نهاية الأسبوع الماضى، لتهرب من فضائح زوجها المتلاحقة، خاصة أنه لم يمر سوى أسابيع قليلة على مقابلة الممثلة الإباحية “ستورمى دانيلز”، التى كشفت عن تفاصيل حول علاقتها مع ترامب عام 2006.

وأكد التقرير أن ميلانيا غادرت البيت الأبيض بمفردها وذهبت إلى فلوريدا بعد ساعات فقط من بث CNN مقابلة مع “كارين” كشفت فيها عن تفاصيل علاقتها مع ترامب التى استمرت لمدة عشرة شهور بدأت فى عام 2006 أى بعد زواج ترامب وميلانيا بعام واحد فقط.

رد فعل ميلانيا ترامب علي فضائح زوجها

وبمجرد أن هبطت السيدة الأولى فى مطار بالم بيتش الدولى يوم الجمعة، لم تنتظر ميلانيا زوجها ليخرج من الطائرة وقامت بدفعه إلى الأمام وذهبت مباشرة إلى موكب السيارات الذى كان ينتظرها، دون أن يمسك بيده، وهو ما أكده مصادر أن سلوكها جاء كرد فعل مباشر لفضائح زوجها وأنها غير سعيدة معه فى الوقت الحالى خاصة أنها تشعر بإهانة شديدة ولا تدرى كيف تتصرف.

إقرأ أيضاً:


الوسوم

هدي سيد

هدي سيد خريجة اقتصاد منزلي ، محررة صحفية متخصصة في عالم المرأة والمنوعات ، متابعة ومقررة لكل الشئون الأسرية ، والدوريات العلمية والطبية المحلية والعالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق