منوعات

رد صدي البلد على قرار وقف أحمد موسى من قبل نقابة الإعلاميين

أفادت إلهام أبو الفتوح، العضو المنتدب لمجموعة قنوات “صدى البلد”، إن إدارة القناة ملتزمة بقرار مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بشأن أزمة الإعلامي أحمد موسى ، لافتةً إلى أن نقابة الإعلاميين مازالت تحت التأسيس، وأن قرارات وقف المذيعيين حق أصيل للمجلس الأعلى فقط.

وقالت ابوالفتوح ، في تصريحات اعلامية ، الأحد: “إدارة القناة لم تصلها قرار نقابة الإعلامين الخاص بوقف الإعلامي أحمد موسى حتى الآن”.

قرار وقف أحمد موسى من قبل نقابة الإعلاميين

وكانت نقابة الإعلاميين، الأحد، قد قررت إيقاف الإعلامي أحمد موسى عن العمل لحين الانتهاء من التحقيق معه إثر عرضه تسجيلا صوتيا غير موثق، يتحدث فيه شخص – زعم أنه ضابط – حول حادث الواحات الإرهابي.

واشارت “أبو الفتوح” إلى أن القناة لن تتخذ أي قرار قبل أن يصلها قرارًا رسميًا من المجلس الأعلى للإعلام.

وفي سياق متصل ، دعا مجلس إدارة قنوات صدى البلد إلى اجتماع عاجل لدراسة ما تم إذاعته من تسريبات صوتية منسوبة لحادث الواحات الإرهابي، تشرح حقيقة ما جرى بين قوات الشرطة والإرهابيين، في برنامج على مسئوليتي الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى.

وقال محمد أبو العينين، رجل الأعمال ومالك قناة “صدى البلد”، إنه قرر فتح تحقيق عاجل، حول حلقة الإعلامي أحمد موسى، مقدم برنامج “على مسئوليتي”، وما بثه من تسجيل صوتي منسوب لأحد الضباط الناجين من معركة الواحات.

وأضاف “أبو العينين”، فى تصريحه، أن “أحمد موسى أخطأ وتسرع فيما بثه من تسجيلات دست له، دون التأكد من صحتها، لكنه كان حسن النية”.

وتابع :”أحمد موسى إعلامي وطني أراد كسر كل الشائعات التي تروجها قنوات الإخوان من تركيا، والافتراءات التى تبثها قناة الجزيرة القطرية على الشرطة المصرية منذ الحادث، ولكنه تسرع وأخطأ، لكن الاعلاميين ليسوا بأنبياء، الكل يصيب ويخطئ”.

كما شدد مالك قناة صدى البلد، على أن التحقيق فى واقعة التسجيلات التي بثها برنامج على مسئوليتي سينتهي اليوم، والقناة ستصدر بيان توضح فيه ملابسات الواقعة بشكل شفافية وأمانة.

إقرأ أيضاً:


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق